إختر عدداً من الأرشيف  
صيد الاسبوع

صيد الاسبوع
في سابقة منذ ١٢٠ سنة
رئيس المانيا يزور لبنان
في سابقة هي الاولى منذ ١٢٠ عاماً، يزور رئيس المانيا الاتحادية فرانك فالتر شتاينماير لبنان برفقة زوجته ووفد رسمي، وذلك تلبية لدعوة رسمية وجهها اليه رئيس الجمهورية العماد ميشال عون. وتستمر هذه الزيارة من ٢٩ الى ٣١ كانون الثاني/يناير الحالي.
وترى المصادر السياسية ان هذه الزيارة تكتسب أهمية استثنائية، في هذه المرحلة، لكون لبنان ينتظر مزيداً من الضمانات الدولية لمساعدته على مواجهة تردّدات الأزمات المحيطة به في المنطقة، ولا سيما الأزمة السورية، كما انها تكتسب أهمية إضافية، لكونها ستأتي قبل أسابيع قليلة على مؤتمر بروكسل 2 الخاصّ بأزمة النازحين، المقرّر عقده لمساعدة لبنان على مواجهة كلفة النازحين السوريين، إلى جانب مؤتمر باريس 4 الخاصّ بالملفات الاقتصادية، بعد مؤتمر روما 2 الخاصّ بدعم الجيش والمؤسّسات العسكرية والأمنية.
وفي المعلومات، ان ترتيبات الزيارة بدأت قبل حوالى اسبوع، في حين يسعى سفير ألمانيا في بيروت مع المراجع المختصّة لوضع القضايا التي تعني اللبنانيين على جدول أعمال هذه الزيارة.
ووفق البيان الصادر عن مكتب الإعلام في رئاسة الجمهورية، سيجري الرئيس الألماني محادثات مع رئيس الجمهورية ورئيسَي مجلس النواب والوزراء نبيه برّي وسعد الحريري، تتناول الأوضاع العامة وسبل تعزيز العلاقات اللبنانية - الألمانية وتطويرها في المجالات كافّة.
وتردّدت معلومات مفادها أن مؤتمر مجموعة الدعم الدولية لمساعدة لبنان سيُعقد في باريس في النصف الأول من شهر نيسان/أبريل المقبل، برئاسة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، وتحت عنوان جديد سيدر1 بدل باريس 4، وأن الرئيس الفرنسي سيزور لبنان في النصف الثاني من ذلك الشهر، أي بعد المؤتمر.
كلام الصورة
- الرئيس شتاينماير

وجوه جديدة في ترشيحات المستقبل
من المتوقع ان يخسر تيار المستقبل من كتلته النيابية، كما من المتوقع ايضاً ان تغيب وجوه عرفت بانها من الصقور لتحل محلها وجوه اخرى معروفة تتمتع بالجاذبية والنجومية، وغالبيتها من الوجوه الشبابية وبينها عدد كبير من النساء.

معركة عكار طاحنة
>> أنقر لقراءة كامل المقال
غلاف هذا العدد