إختر عدداً من الأرشيف  
العرب

زاره رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك واطمأن على صحته في المستشفى
الشيخ ناصر صباح الاحمد أجرى عملية جراحية في المانيا تكللت بالنجاح
أُجريت عملية جراحية للنائب الاول لرئيس مجلس الوزراء الكويتي وزير الدفاع الشيخ ناصر صباح الاحمد الجابر الصباح، تم خلالها استئصال ورم في الرئة، وقد زاره سمو رئيس المجلس الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح في المستشفى في المانيا، وذلك قبل عودة سموه الى الكويت، وبعد ان شارك في الملتقى الاقتصادي العربي - الالماني.
وذكرت انباء صحافية كويتية ان الشيخ جابر المبارك قام بزيارة الى أخيه النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الشيخ ناصر صباح الاحمد في المستشفى واطمأن على صحته، داعياً المولى عزّ وجل ان يلبسه ثياب الصحة والعافية، وان يعود الى أرض الوطن سالماً معافى.
وقد تواصلت برقيات التهاني للشيخ ناصر صباح الاحمد بنجاح العملية الجراحية، واحدى هذه البرقيات كانت من رئيس وزراء البحرين الامير خليفة بن سلمان. وقد ردّ عليه النائب الاول ببرقية شكر وتقدير، داعياً المولى عزّ وجل ان يمنّ على الامير خليفة بن سلمان بنعمة الصحة والعافية، وعلى مملكة البحرين وشعبها بنعمة الامن والامان. كما تلقى الشيخ ناصر صباح الاحمد التهاني من وزير التربية الكويتي الدكتور حامد العازمي، ومن محافظ الاحمدي الشيخ فواز الخالد ومن سفير فلسطين رامي طهبوب.

وكانت وزارة الدفاع قد اعلنت ان الشيخ ناصر صباح الاحمد اجرى عملية جراحية لاستئصال ورم في الرئة وقد تكللت العملية بالنجاح بفضل من الله العلي القدير.
وقالت مديرية التوجيه المعنوي والعلاقات العامة بالوزارة في بيان صحافي ان النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الشيخ ناصر صباح الاحمد سيقضي بضعة ايام في المستشفى، يعقبها فترة نقاهة بناء على توصية الجهاز الطبي يعود بعدها الى البلاد لمواصلة جهوده ودوره المعهود في خدمة الكويت.
وختم البيان بالقول: بهذه المناسبة وبعد شكر الله وحمده والثناء عليه يتقدم الشيخ ناصر صباح الاحمد بالشكر الجزيل لكل من قام بالسؤال عنه والدعاء له من داخل البلاد وخارجها متضرعا الى الله العلي القدير ان يشفي ويحفظ الجميع.
وكان مجلس الوزراء قد إطمأن على صحة النائب الأول للرئيس، حيث عبّر المجلس في مستهل اجتماعه في ٢٥/٦/٢٠١٨ عن اطمئنانه على الحالة الصحية للنائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الشيخ ناصر صباح الأحمد، داعياً المولى عزَّ وجل أن يمن عليه بموفور الصحة والعافية لمواصلة عطائه المعهود في خدمة الكويت وأهلها.
وكانت مصادر صحافية كويتية ذكرت في ٢٠/٦/٢٠١٨ أن الشيخ ناصر صباح الأحمد الجابر الصباح، قد أجرى فحوصات في العاصمة البريطانية في لندن جاءت نتائجها ايجابية.
دار الصياد وآل فريحه يتقدمون من النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الشيخ ناصر صباح الأحمد بخالص التهاني على نجاح العملية الجراحية، ويتمنون لمعاليه دوام الصحة والعافية. علّ أن يكون ذلك ابتلاءً واختباراً من الله، وأن يكون أجراً وعافية لك بو عبدالله.
    قرأ هذا المقال   3120 مرة
غلاف هذا العدد