إختر عدداً من الأرشيف  
الغلاف

رلمان 2018
... الخريطة السياسية الجديدة للبنان
من عجائب القانون...انتخابات نسبية تحكمها الزعامات الطائفية
فائزون بنتائج هزيلة...وخاسرون رغم النتائج المشرّفة
... وأخيراً، وبعد 9سنوات على مجلس نيابي كان مقرراً له العيش 4سنوات فقط، جرت الانتخابات النيابية. ويسجّل أنها جرت في ظل وضع أمني هادئ تماماً، ولكن وسط حماوة سياسية غير مسبوقة. فقد استخدمت كل الأطراف أقصى ما لديها من طاقات لتحقيق أفضل النتائج. وهذا ما دفع إلى طرح تساؤلات عن العديد من الثغرات والأخطاء والمخالفات التي سجلتها الهيئات المعنية، ولا سيما هيئة الإشراف على الانتخابات. ومن المرجّح أن يجري كشفها إذا تقدّم بعض المعنيين بطعون في الانتخابات.
الخلاصة العامة هي الآتية:
1 - هناك ضرورة لإعادة النظر في العديد من أسس قانون الانتخاب المعتمد نظراً إلى الخلل الفاضح فيه.
2 - حقق العهد ما أراده لجهة بناء كتلة داعمة 29 نائباً وإن تكن غير منسجمة تماماً. وهي بالتالي أكبر من الكتلة التي أفرزتها أرقام 2009، والتي تقلّص حجمها في ما بعد.
3 - أرسى الرئيس سعد الحريري وتيار المستقبل موقعاً رئيسياً قوياً في المجلس النيابي. وعلى رغم التراجع النسبي في عدد نواب الكتلة النيابية، بسبب طبيعة القانون والتضحيات التي قدّمها رئيس الحكومة من أجل التوافق السياسي، فإن موقعه يبقى الأقوى، سواء على المستوى الوطني أو المستوى السنّي.


4 - أدى تماسك الثنائي الشيعي إلى احتفاظه بمقاعد الطائفة بكاملها، باستثناء مقعد جبيل 26 من 27، وإلى تكوين احتياطي من الحلفاء الأقربين في الطوائف الأخرى، عدا التيار الوطني الحر، ما يوفر للثنائي الاحتفاظ بثلث أعضاء المجلس.
5 - صعد نجم القوات اللبنانية، فارتفع عدد نوابها من 8 إلى 15، على رغم أن الحزب لم يقم تحالفات انتخابية مخالفة للمنطق السياسي. كما أن أركان الكتلة القواتية هم جميعاً قواتيون أو مستقلون متحالفون مع القوات.
6 - تراجع حزب الكتائب إلى 3 نواب.
7 - خسر المجلس أقطاباً كالنائبين بطرس حرب وميشال فرعون والنائب غسان مخيبر، إذ لم يحالفهم الحظ والتحالفات والقانون، كما خسر آخرين قبل تشكيل اللوائح كالرئيس فؤاد السنيورة والنائب نعمة الله أبي نصر.
8 - عاد العديد من وجوه المرحلة السياسية السابقة للعام 2005، منهم إيلي الفرزلي، عبد الرحيم مراد وأسامة سعد. ودخل آخرون كفيصل كرامي واللواء جميل السيد.
9 - فشل المجتمع المدني في تحقيق خروقات. وجاء وصول بولا يعقوبيان في بيروت الأولى فريداً. وربما سهّلت الأمر طبيعة المقعد الذي تخوض عليه المعركة، وفي دائرة الأشرفية.

الحريري: غير قابل للكسر!
واعتبر الرئيس سعد الحريري أن تيار المستقبل واجه تحديات عدة وانتصر في الانتخابات النيابية، والنتائج اعطته كتلة تضم ١٢ نائباً في البرلمان. وأكد الحريري، خلال مؤتمر صحافي في بيت الوسط، أن أهم انجاز حققناه هو إجراء الانتخابات النيابية، لافتاً إلى أنه مرتاح لنتائجها. وقال: الانتخابات انتهت وهناك جمهور احتضن تيار المستقبل تيار الاعتدال العابر للطوائف وثقتكم بي ميدالية. وأضاف: أمد يدي الى كل لبناني ولبنانية شارك في الانتخابات لكي نحافظ على الاستقرار وايجاد فرص عمل.
ولفت الحريري إلى أنه فخور ببيروت، وشدد قائلاً: أنا غير قابل للكسر. واكد أن تحالفه مع رئيس الجمهورية ميشال عون ثابت لأنه يؤمِّن الاستقرار، مشيراً إلى أن رئيس الجمهورية قال أن بعد الانتخابات سيكون هناك بحث بالاستراتيجية الدفاعية.
وعن سلاح حزب الله، كرر الحريري موقفه فقال: رأيي معروف بأنني ضد السلاح غير الشرعي. وعن تصريح وزير اسرائيلي يعتبر أن لبنان يساوي حزب الله، قال الحريري: لبنان هو الحكومة اللبنانية وهو النأي بالنفس وهو البيان الوزاري.
وقال: عملي هو تحقيق التوافق بين اللبنانيين ولبنان لا يحكم إلاّ بجميع مكوناته السياسية والذي يتكلم غير ذلك يضحك على نفسه، لذلك علينا أن نعمل مع بعضنا لبناء البلد فهو لم يعد يتحمّل خلافات سياسية.
وعن المرحلة المقبلة، قال: في حال كلفت لرئاسة الحكومة لن أقبل أن يضع أحد شروطاً علي، وإن ما لم يعجبني الوضع في المرحلة المقبلة أغادر منصبي.
ورداً على سؤال حول تسمية رئيس مجلس النواب، قال: سأجيب كما أجاب الرئيس نبيه بري أنا أعلم من سأنتخب.

خارطة القوى السياسية
وفي ما يأتي، خارطة توزُّع النواب في المجلس النيابي الجديد على القوى السياسية:

تكتل لبنان القوي 29نائباً:
وهو يضم النواب العونيين 20 نائباً وحلفاءهم المنتخبين وحزب الطاشناق:
مصطفى علي الحسين، أسعد درغام، ميشال معوض، جورج عطاالله، جبران باسيل، سليم عون، ميشال ضاهر، إيلي الفرزلي، نقولا الصحناوي، أنطوان بانو، سيزار أبي خليل، فريد البستاني، ماريو عون، ألان عون، حكمت ديب، إدكار معلوف، الياس بو صعب، إبراهيم كنعان، روجيه عازار، نعمة افرام، شامل روكز، سيمون أبي رميا، إدغار طرابلسي، زياد أسود، سليم خوري، هاغوب ترزيان، الكسي ماطوسيان، هاغوب بقرادونيان، طلال أرسلان.

المستقبل 21نائباً هم:
وليد البعريني، محمد سليمان، طارق المرعبي، هادي حبيش، محمد كبارة، سمير الجسر، ديما جمالي، عثمان علم الدين، سامي فتفت، محمد الحجار، بهية الحريري، سعد الحريري، نهاد المشنوق، تمام سلام، رلى الطبش جارودي، نزيه نجم، بكر الحجيري، محمد القرعاوي، عاصم عراجي، هنري شديد.

القوات 15مقعداً فاز فيها:
وهبة قاطيشا، ستريدا جعجع، جوزيف إسحق، فادي سعد، أنيس نصار، جورج عدوان، بيار بو عاصي، إدي أبي اللمع، شوقي الدكاش، زياد حواط، عماد واكيم، جان طالوزيان، أنطوان حبشي، جورج عقيص، قيصر المعلوف.

حركة أمل 16مقعداً فاز فيها:
نبيه بري، علي عسيران، ميشال موسى، عناية عز الدين، محمد خواجة، غازي زعيتر، محمد نصرالله، علي خريس، علي بزي، أيوب حميد، ياسين جابر، هاني قبيسي، قاسم هاشم، علي حسن خليل، أنور الخليل، فادي علامة.

حزب الله 13نائباً هم:
أنور جمعة، إبراهيم الموسوي، الوليد السكرية، حسين الحاج حسن، علي المقداد، إيهاب حمادة، أمين شري، حسين جشي، نواف الموسوي، علي عمار، علي فياض، محمد رعد، حسن فضل الله.

الحزب الاشتراكي 9نواب هم:
بلال عبدالله، هادي أبو الحسن، فيصل الصايغ، وائل أبو فاعور، مروان حمادة، تيمور جنبلاط، نعمة طعمة، أكرم شهيب، هنري حلو.

الحزب القومي ٣ نواب هم:
سليم سعادة، ألبير منصور، أسعد حردان.

المردة: 3 نواب هم:
طوني فرنجيه، أسطفان الدويهي، فايز غصن.

الكتائب 3 نواب هم:
سامي الجميّل، الياس حنكش، نديم الجميّل.

مستقلو 8 آذار 8 نواب هم:
فيصل كرامي، جهاد الصمد، عبد الرحيم مراد، جميل السيد، إدي دمرجيان، أسامة سعد، إبراهيم عازار، فريد هيكل الخازن.

الأحباش نائب واحد هو: عدنان طرابلسي.

مستقلون: 3 نواب:
ميشال المر، فؤاد مخزومي، مصطفى الحسيني.

كلنا وطني: نائب واحد هو: بولا يعقوبيان.

تنوع نواب القوات اللبنانية
ستريدا وعدوان و13 وجهاً جديداً موزعين كما يلي:
- العميد المتقاعد وهبي قاطيشا الفائز بالنيابة عن المقعد الارثوذكسي: هو مواليد شدرا - عكار، متأهل من نيللي عطالله ولهما ابنان وابنة. تولى قيادة الوحدات العسكرية في القوات اللبنانية. وحائز على أوسمة عديدة في الجيش.
- الدكتور طوني حبشي الفائز بالنيابة عن المقعد الماروني في بعلبك الهرمل: حاز عام 2000 على شهادة دكتوراه في التاريخ الحديث والمعاصر من جامعتي باريس 4 - سوربون وجامعة الروح القدس - الكسليك. موضوع الأطروحة: مفهوم التراتبيّة والأبرشيّات في الكنيسة المارونية. وقد حاز عام 1997على شهادة في فنّ التعليم من جامعة باريس 4 - سوربون.
وكان حاز في العام 1995 على دبلوم دراسات عليا في التاريخ من جامعة الروح القدس - الكسليك. موضوع الأطروحة: مصادر ووجهة إنشاء دولة لبنان الكبير من خلال وثائق الأرشيف الفرنسي.
ترأس منذ العام 2011 جهاز التنشئة السياسيّة في القوات اللبنانيّة الذي يضمّ من جهة الجامعة الشعبيّة وتهدف لتأمين التواصل بين القاعدة القوّاتيّة والقيادة الحزبيّة، ومن جهة ثانية أكاديميّة الكوادر وتُعنى بالإعداد الفكري السياسيّ للمحازبين.
شارك عام 2012 في إعداد الشرعة السياسيّة لحزب القوات اللبنانيّة.
- القاضي جورج عقيص الفائز بالمقعد النيابي الماروني في زحلة: متزوج وله ولدان. وقاضٍ سابق، كاتب ومستشار قانوني.
عمل في دولة الامارات العربية المتحدة بصفة مستشار لوزير العدل من العام 2010 حتى العام 2018. وهو عضو في المنظمة العالمية لإدارة المحاكم. وخبير في الإدارة القضائية وله عدّة دراسات في هذا المجال.
وقد عمل قبل ذلك في القضاء اللبناني، بدءاً من العام 1994واستقال سنة 2010 وكان وقتذاك رئيساً للمحكمة الابتدائية في بيروت.
- المهندس عماد واكيم الفائز بالنيابة عن المقعد الارثوذكسي في بيروت الأولى، هو المدير الإداري في شركة واكيم للهندسة من العام 2014 وحتى تاريخه.
وقد شغل بين اعوام 2013 و2017 منصب رئيس مجلس إدارة - مدير عام، شركة عماريا للإستثمار.
شغل منصب مدير الدراسات، في شركة رحاب للهندسة في أبوظبي - الإمارات العربية المتحدة، بين عامي 1992و2012.
وشغل بين عامي 1989و1995 منصب المدير الإداري لشركة إيف سان جورج لإستيراد الزفت الخام.
أسس منذ العام 1985مكتباً هندسياً خاصاً به وهو يقوم بإدارته.
وتولى مسؤولية منسّق مدينة بيروت في حزب القوات اللبنانية بين عامي 2008 و2016.
- الوزير بيار عاصي الفائز بالنيابة عن المقعد الماروني في بعبدا، من بلدة العبادية قضاء بعبدا، من مواليد عام 1966. تلقى علومه في مدرسة الفرير مون لا سال، وانتسب الى القوات اللبنانية يوم كان طالباً في كلية الحقوق في الجامعة اليسوعية.
غادر الى فرنسا حيث درس إدارة الاعمال وعمل مديراً لشركات عدة. ثم عاد الى لبنان عام 2011 ليشغل منصب رئيس جهاز العلاقات الخارجية في حزب القوات اللبنانية.
وتولى حقيبة وزارة الشؤون الإجتماعية في كانون الاول/ديسمبر 2016 في أول حكومة لعهد رئيس الجمهورية ميشال عون.
- جورج عدوان بقي في المقعد الماروني عن منطقة الشوف، وهو نائب ومحام، من مواليد دير القمر- الشوف تاريخ 15 أيلول/سبتمبر 1947. بدأ دراسته في مدرسة الإخوة المريميين في دير القمر وتابع المرحلة التكميلية والثانوية في مدرسة الإخوة المريميين في جونية.
حصل على إجازة في القانون اللبناني والفرنسي من معهد الآباء اليسوعيين في بيروت وأنهى دراساته العليا في القانون الدولي المقارن في جامعة ستراسبورغ في فرنسا.
وهو رئيس مكتب محاماة متخصّص في مجال المصارف والتحكيم.
- أنيس نصار الفائز بالمقعد الارثوذكسي في عاليه: حاز على بكالوريوس في الهندسة المدنية، من الجامعة الأميركية في بيروت في عام 1973.
مؤسس ومالك ورئيس مجلس إدارة مجموعة شركات أنيس نصار التي تعمل في دبي بالإمارات العربية المتحدة.
وهو مؤسس ورئيس مجلس إدارة مجموعة Investments AWN منذ العام 2005 وحتى اليوم، وهي عضو في مجموعة شركات أنيس نصار، دبي الإمارات العربية المتحدة.
- زياد حواط الفائز بالمقعد الماروني في جبيل: كان رئيساً لبلدية جبيل، وقد انتخب في ذلك المنصب في شهر أيار/مايو 2010، بعد أن نال أعلى نسبة من الأصوات في تاريخ الإنتخابات البلدية في هذه المدينة.
وأعيد انتخابه رئيساً للبلدية في عام 2016.
قدّم استقالته من رئاسة المجلس البلدي في عام 2017 تمهيداً للترشح للانتخابات النيابية الحالية عن دائرة كسروان - جبيل.
وهو مؤسس ورئيس مجلس إدارة VERDE TERRA منذ العام 2001 حتى اليوم، وهي عضو في مجموعة شركات أنيس نصار في دبي بالإمارات العربية المتحدة.
- شوقي الدكاش الفائز بالمقعد الماروني في كسروان - جبيل: متأهل من تانيا فرح ولهما خمسة أولاد.
انهى دراسته الثانوية في ثانوية جبيل الرسمية. التحق بكلية الحقوق في الجامعة اللبنانية في جل الديب قبل أن تقطع الحرب اللبنانية عليه دراسته، للانخراط في مسيرة الدفاع عن لبنان.
هو صناعي ورجل أعمال ومستثمر في مجالات الزراعة والصناعة والتصنيع الزراعي في لبنان والعالم العربي وأوروبا.
- الدكتور فادي سعد الفائز بالمقعد الماروني في البترون: هو طبيب متخصّص في جراحة العظم . تولى بين عامي ٢٠٠٥ و٢٠١٢، منسق حزب القوات اللبنانية في منطقة البترون. ثم عين بين عامي ٢٠١٢ و٢٠١٦ أميناً عاماً للحزب.
وكان منذ عام ٢٠١٤ حتّى تاريخه وهو رئيس جمعية الارز الطبية، رئيس الجمعية البترونية للصحة والشؤون الاجتماعية.
- ستريدا جعجع الفائزة بالمقعد الماروني في بشري: حائزة على بكالوريوس في العلوم السياسية من الجامعة اللبنانية الاميركية 1990- 1994. وشغلت مقعدها في البرلمان اللبناني لدورتي 2005 و2009.
وقد انتخبت عن الدائرة الانتخابية - الشمال الاولى: بشري - عكار- الضنية 2005 - 2009.
ثم انتخبت عن دائرة قضاء بشري، 2009 - 2013. وما زالت نائباً عن قضاء بشري بعد التمديد للمجلس حتى ربيع سنة 2018.
- المهندس جوزف اسحق الفائز بالمقعد الماروني في بشري: متأهل من جنان ابراهيم وهبه ولها ابنة.
تابع دروسه الإبتدائية والتكميلية والثانوية في مدارس الإخوة المسيحيين. وحائز على دبلوم في الهندسة المدنية من جامعة القديس يوسف E.S.I.B عام 1987 .
- ماجد ادي ابي اللمع الفائز بالمقعد الماروني في المتن: هو إبن بلدة المتين، ولد في الجديدة عام 1958 وتربّى وسط عائلة مؤلفة من ثلاث فتيات وشابين.
متأهل من رنا غريّب ولهما ثلاثة شبان هم: فائق، رمزي وشريف.
وكان من عداد لقاء قرنة شهوان والبريستول ممثِّلا القوات اللبنانية، كما تسلم زمام منسقية المتن الشمالي.
وبعد خروج الدكتور سمير جعجع من المعتقل أصبح عضواً في الهيئة التنفيذية للحزب لغاية تاريخه.
وفي عام 2005 ترشّح للإنتخابات النيابية عن المقعد الماروني في منطقة المتن الشمالي وكذلك عام 2009.
- قيصر المعلوف الفائز عن المقعد الأرثوذكسي في زحلة: هو رجل أعمال معروف في المدينة،
ودخل الشأن العام والمجلس النيابي للمرة الأولى في هذه الانتخابات.

6 نساء في المجلس الجديد:
في المجلس الجديد، برز العنصر النسائي بأرقام أعلى. ففيه اليوم 6 نساء، بعدما كنّ 4 نائبات في برلمان 2009. وهنّ:
عن المستقبل:
بهية الحريري في صيدا، ديما جمالي في طرابلس ورلى الطبش جارودي في بيروت الثانية.

عن القوات اللبنانية
ستريدا جعجع في بشري

عن حركة أمل:
الوزيرة عناية عز الدين في صور- الزهراني

وعن المجتمع المدني، حزب 7:
الزميلة الإعلامية بولا يعقوبيان
وكادت تفوز المرشحة جمانة حداد، الشاعرة والصحافية والناشطة، في بيروت الأولى. ولكن، في اللحظات الأخيرة جرى الإعلان عن فوز المرشح أنطوان بانو. وهي في صدد التقدم بطعن.
وتجدر الإشارة إلى أن المرأة اللبنانية أخذت حقها القانوني في الترشح والانتخاب عام 1953. ومنذ ذلك الحين، لم تصل إلا 17 سيدة إلى مجلس النواب، ليكون لبنان في المراتب الأكثر تخلفاً في مجال تمثيل المرأة في العمل السياسي عالمياً، والمتقدم عربياً.
وفي هذا الإطار، أطلق الاتحاد الأوروبي برنامج دعم العدالة الاجتماعية في لبنان، ومن مشاريعه دعم المرأة وتمكينها ليكون لها دور أكبر وأكثر فاعلية في الحياة السياسيّة، كما ويحاول هذا البرنامج فرض كوتا لتمثيل المرأة في البرلمان اللبناني.

السقوط المدوّي
من أبرز المعالم في معركة زحلة، سقوط ميريام سكاف ونقولا فتوش. فقد فشلت ميريام طوق سكاف في حجز موقع لزعامة آل سكاف. وظهر الزحليون متعاطفين مع الأحزاب السياسية التي تقدّم عناوين واضحة للمعركة.
وكذلك، سقط فتوش على رغم كل الدعم الذي سعى إلى تأمينه. ومن الطريف أن يفوز عضو كتلته إيدي بوغوص ديميرجيان ب 77 صوتاً فقط، في ظاهرة تعبّر عن عجائب قانون الانتخاب الحالي!

ثقة الشوف بناجي البستاني
حتى اللحظات الأخيرة لعمليات الفرز، بقي المحامي ناجي البستاني متقدماً ومحسوباً في عداد الفائزين. ولكن أدى الفارق الضئيل في عدد الأصوات إلى ترجيح خيار مرشح منافس. وعلى رغم ذلك، يمكن تقديم التهنئة إلى المحامي البستاني لأنه حظي بدعم أبناء الشوف، وهو لم يستثمر أية طاقاتٍ للوصول إلى الندوة البرلمانية سوى لغة التخاطب بالعقل والقلب.

الياس بو صعب الرقم الصعب!
من الوجوه المشرقة التي دخلت الندوة البرلمانية الوزير الياس بو صعب. وهو يصل إلى المجلس مزوّداً بمخزون من الإنجازات المهنية الرائدة.
المتنيون قالوا نعم لإبن ضهور الشوير الذي تألق في إطلاق مشروع الجامعة الأميركية في دبي، الجامعة الأميركية الأولى في الخليج العربي، لكن قلبه وعقله بقيا في لبنان، الذي عاد إليه حيث تمّ انتخابه رئيساً لبلدية ضهور الشوير- عين السنديانة عام 2010، وقام بتنفيذ كل النقاط التي وضعها في برنامجه في غضون سنتين. وتم توفير خدمة الكهرباء بشكل متواصل 24/24 وبأقل تكلفة، كما تم توفير المولدات أثناء انقطاع التيار الكهربائي وانارة مجانية لأهل البلدة خلال فترة الأعياد، وبالنسبة للمياه، فقد تأمنت 24/24 في ضهور الشوير وكذلك الأمن والحراسة للمنطقة في فترتي الليل والنهار.
كما شهدت ضهور الشوير حينها اعادة تنظيم مهرجان ضهور الشوير للمغتربين، الذي يقام سنوياً، وإعادة الحق الحصري للبلدية بتنظيم انتخابات ملكة جمال المغتربين، اضافة الى توسيع جميع الطرقات الحرجية التي تعتبر سياحية.
ويُجْمع كل المتنيين على أن بو صعب كان رئيس بلدية غير تقليدي على مختلف المستويات، وهو مثال اللبناني الناجح. وعندما قرر دخول عالم السياسة، تولّى وزارة التربية التي حوّلها وزارة حديثة، وساهم في تطوير برامجها وتحديثها، بناء على الخبرات التي راكمها من تجربته في الجامعة الأميركية في دبي.
لقد كافأ المتنيون بو صعب على صدقه ووفائه وخوضه تجربة الانتخابات النيابية بمحبة ونزاهة. فهو النموذج الذي يطمح المتنيون إليه في ممارسة العمل النيابي.

المرّ رئيس السن
بدأت الاوساط الرسمية والسياسية تستعد لموعد تولّي المجلس النيابي المنتخب مسؤولياته الدستورية مع انتهاء ولاية المجلس الحالي في 20 من الجاري، بحيث سيدعى المجلس المنتخب الى أولى جلساته التي سيترأسها نائب رئيس مجلس الوزراء السابق النائب ميشال المر، لكونه رئيس السن. ويتمّ في هذه الجلسة انتخاب رئيس المجلس وسيكون الرئيس نبيه بري حكماً، ثم يتم في هذه الجلسة انتخاب نائب رئيس المجلس وهيئة مكتبه واللجان النيابية، استعداداً لإجراء الاستشارات الملزمة وتأليف الحكومة الجديدة.
والرئيس المرّ خاض وحده معركة انتخابية قاسية في المتن. وحصل على 14 ألف صوت مع رفاقه في اللائحة، مع 12 الف صوت تفضيلي على اسمه في مواجهة خمسة احزاب هي: الكتائب، القوات اللبنانية، التيار الوطني الحر، الحزب السوري القومي الاجتماعي وحزب الطاشناق.
وحقق المرّ هذا الرقم على رغم الشكاوى من السلطة التي لم تترك شيئاً الا ومارسَته ضده. ولكن، بعد صدور النتائج، تمنّى المرّ تجاوز اللغة الانتخابية الحادة وعودة اللغة الهادئة والبنّاءة، من أجل التعاون لبناء المستقبل.
    قرأ هذا المقال   6786 مرة
غلاف هذا العدد