إختر عدداً من الأرشيف  
رئيس مجلس الوزراء الكويتي يحمل امانة رؤية الكويت ٢٠٣٥
سمو الشيخ جابر المبارك... حرب شعواء على الفساد تحقيقاً للاصلاح الاداري

كويت جديدة هي رؤية صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح، وهي في عهدة سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر مبارك الحمد الصباح المؤتمن على تنفيذها عبر استراتيجية تنموية على حكومته ان تلتزم تنفيذها. وفي العَشر الاواخر من شهر آذار/مارس الماضي كان موعد الاحتفالية الثانية بهذه الرؤية الاميرية، التي لن يستقيم تنفيذها الا مع تسديد واصلاح احوال الادارة واقتلاع دابر الفساد الذي يتعهد الشيخ جابر المبارك التصدي له واقتلاعه من جذوره... واستكمل سموه الاجراءات المتخذة لنجاح المكافحة بالتأكيد على تفعيل توجيهاته بهذا الشأن مقرونة بالتدابير والخطوات الكفيلة بمواجهة مظاهر الفساد، وبالتأكيد على الاسراع في اصلاح الجهاز الاداري للدولة.
وقد رعى سمو الشيخ جابر المبارك الاحتفالية الثانية لحملة كويت جديدة، حيث جرى استعراض آخر مستجدات خطة التنمية الوطنية المنبثقة عن رؤية سمو الامير الشيخ صباح الاحمد لدولة الكويت بحلول العام ٢٠٣٥.
وعقب الجلسة الحوارية، اكد المبارك حرص الحكومة على تطبيق رؤية سمو الامير لتحويل البلاد الى مركز مالي وتجاري، يبرز مكانة الكويت ويضعها في مصاف الدول المتقدمة اقليميا ودوليا، وهو ما ظهر جلياً في الانجازات التي تحققت على ارض الواقع في الآونة الاخيرة.
وقال سموه ان اقامة احتفالية حملة كويت جديدة تؤكد حرص الحكومة على اطلاع الشعب الكويتي بكل شفافية على آخر مستجدات خطة التنمية الطموحة، وما حققته من اهداف اساسية خلال هذه الفترة، ومن اهمها بناء اقتصاد وطني قوي يوفر الحياة الكريمة والمستقبل المشرق للاجيال القادمة.
>>أضغط لقراءة كامل المقال

-
الجائزة الأولى قدمتها الى الدكتور راي إيراني وعقيلته غادة
جائزة عصام فارس السنوية انشأتها منظمة التاسك فورس من أجل لبنان
نجاد فارس: أهداف التاسك فورس من أجل لبنان تصبُّ لصالح الولايات المتحدة
عصام فارس لم يتوقف عن دعم لبنان لإبراز أهميته في الشرق الأوسط
المرأة اللبنانية والدور الأساسي
في انتخابات 2018
أنشأت منظمة التاسك فورس من اجل لبنان جائزة تقديرية جديدة بإسم جائزة عصام فارس لتُمنح لكل فرد متفوق يجمع بين عالمي الأعمال والخدمات الانسانية. وقد أقامت المنظمة حفلاً في جامعة ولاية نورث كارولينا، منحت خلاله الجائزة الجديدة للدكتور راي إيراني وعقيلته غادة، بحضور رئيسها ايد غابرييل، وحشد من أعضائها والأصدقاء.

وفي بداية الاحتفال ألقى غابرييل كلمته وجاء فيها: من دواعي سروري، وشرف كبير لي أن أطلعكم على أحدث جائزة وهي الرابعة التي تنشئها منظمة التاسك فورس وتحمل إسم جائزة عصام فارس التي تُمنح لكل فرد يجمع بين عالمي الأعمال والخدمات الانسانية وتنضم الى ثلاث جوائز أخرى تقدمها المنظمة هي:
- جائزة جو جاكوبس للإنجازات المتميزة في عالم الأعمال.
- جائزة فيل حبيب للخدمات العامة والمتميزة.
- جائزة راي ايراني للإنجازات المتميزة.

ثلاثة أشخاص متميزون ينضم إليهم اليوم متميز آخر هو عصام فارس.
وأضاف: عصام فارس هو رجل عصامي صنع نفسه بنفسه، غادر لبنان وهو في السابعة عشر من عمره، مهاجراً الى دول الخليج العربي، وتسنى له أن يؤسس شركته الخاصة في عالم البناء، والتي عرفت على نحو واسع في مجال بناء الجسور وقد أصبح أحد رجال الأعمال البارزين ولديه مشاريع ومكاتب في كل أنحاء العالم. قلّة هم رجال الأعمال الذين تنعّموا بالنجاح الذي تنعّم به عصام فارس. ومنذ ذلك الوقت وهو يعمل ليس فقط على بناء الجسور بل على مدّ جسور تواصل بين الناس من مختلف الديانات والخلفيات السياسية والثقافية عبر مؤسساته الناجحة ومنها المؤسسات التالية:
- كلية عصام فارس للتكنولوجيا في جامعة البلمند.
>> أنقر لقراءة كامل المقال
تقريباً، يوازي عدد المرشحات للإنتخابات النيابية في لبنان لدورة العام 2018، عدد أعضاء مجلس النواب، عدد المرشحات هو 111 مرشحة فيما عدد أعضاء مجلس النواب 128.
النساء اللواتي ترشحن، سواء حالفهن حظ الوصول إلى الندوة البرلمانية أو لم يحالفهن، بإمكانهن تشكيل برلمان الظل: فالعدد يتيح، والإندفاعة تتيح، ولا يستدعي الأمر سوى الإنتظام من أجل تشكيل قوة ضغط وقوة دفع لاقتراح القوانين التي تتخاذل مجالس النواب في الإهتمام بها.
عهدُ المرأة بالإنتخابات النيابية ليس إبن البارحة، بل يعود 65 عاماً إلى الوراء مع ترشح أول إمرأة لبنانية للإنتخابات النيابية، وكانت من زحلة، لكنَّ الحظ لم يحالفها، وهي ترشحت في العام الذي أقرَّ فيه مجلس النواب اللبناني حقَّ المرأة في الإقتراع. أما أول سيدة دخلت مجلس النواب فكانت السيدة ميرنا البستاني كريمة النائب أميل البستاني الذي ذهب ضحية حادث سقوط طائرته. وقد فازت في انتخابات فرعية عام 1963.


ما أبعد اليوم عن الأمس، من مرشَّحة واحدة عام 1953، ومن فائزة واحدة عام 1963، عبر انتخابات فرعية، إلى 111 مرشَّحة عام 2018. تطورٌ مهمٌ، لكن العبرة في عدد اللواتي سيصلن إلى الندوة البرلمانية، خصوصاً أنَّ نسبة النساء اللواتي يحقُّ لهن الإقتراع تبلغ
>> أنقر لقراءة كامل المقال


سموه قائد لا يهدأ وطنياً وإقليمياً ودولياً وإنسانياً
أمير الكويت رسم للقمة العربية خارطة الطريق الى مرحلة التماسك
سمو ولي العهد... مسؤوليات وطنية تعضد استراتيجية أمير البلاد في قيادة الدولة
الشيخ نواف الأحمد... مسيرة زاخرة بالعطاء لإعلان مكانة الكويت وشعبها
سموه تنقَّل في المسؤوليات الوطنية محافظاً ووزيراً منذ العام ١٩٦١
أكد سمو أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد على ان الخلافات التي تعصف بعالمنا العربي تمثل تحدياً لنا جميعاً يضعف من تماسكنا وقدرتنا على مواجهة التحديات والمخاطر المتصاعدة وتتيح المجال واسعاً لكل من يتربص بنا ويريد السوء لأمتنا. وقال سموه، في كلمته أمام القمة العربية في الظهران، إن سماء أمتنا العربية ملبدة بغيوم سوداء، وما زال عملنا العربي المشترك يعاني جموداً وتراجعاً وشللاً في بعض الاحيان. وشدد على أن انعقاد القمة العربية بقيادة المملكة العربية السعودية يمثل أملاً وبادرة انفراج تنعش آمال الأمة في الخروج من حالة اليأس الى الأمل والتفاؤل، وأكد سموه على أهمية بذل الجهود المضاعفة لحل الخلافات العربية.
ونوه سمو الأمير بتبوؤ الكويت عضوية غير دائمة في مجلس الأمن مؤكداً على ان الكويت ستعمل من خلال هذه العضوية الى السعي للدفاع عن القضايا العربية.
وحول الاوضاع في سوريا أكد سمو الأمير ان التطورات والتصعيد الذي تشهده منذ 8 أعوام أدت الى كارثة انسانية حيث ان الانباء المتواترة هناك حول المزيد من القتلى والجرحى والمشردين اصبحت تدمي القلوب.
وأكد سموه على ان الكويت لم ولن تتردد في الوفاء بالتزاماتها الإنسانية لمساعدة الأشقاء والتخفيف عنهم من آثار الأوضاع الانسانية التي يعيشونها.
وأضاف سموه: وقد تابعنا باهتمام وقلق بالغين التصعيد المتمثل بالضربات الجوية التي جاءت نتيجة استخدام السلطات السورية للسلاح الكيماوي، مؤكدين بأن هذه التطورات اتت نتيجة عجز المجتمع الدولي عن الوصول الى حل سياسي للصراع في سوريا.
واستنكر سموه الهجمات الصاروخية المتكررة على السعودية، مشيداً بجهود دول التحالف العربي بقيادة السعودية.
>> أنقر لقراءة كامل المقال
سمو ولي عهد الكويت الشيخ نواف الأحمد هو عضد لأخيه صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، ويتحمل جزءاً من مسؤولية قيادة سفينة الكويت الى شاطئ الأمان، الذي يريده سموه أمير البلاد. ولسمو ولي العهد منزلة خاصة في نفس صاحب سمو الأمير الذي يشكل خيمة الأمن والإطمئنان للدولة وللمجتمع الكويتي.
ويتولى سمو ولي العهد الشيخ نواف مهام رسمية، منها ما قام به مؤخراً في رعاية حفل جامعة الكويت لتخريج ٧٤٨٢ متخرجاً من جميع كلياتها... وقد لقي سموه، لدى وصوله الى الجامعة، وبرفقته موكبه الرسمي، ترحيباً وحفاوة حارين من قبل اللجنة العليا التي كانت شكلت لهذه الغاية، برئاسة وزير التربية والتعليم العالي الرئيس الأعلى للجامعة الدكتور حامد العازمي، وضمت مدير الجامعة الدكتور حسين أحمد الأنصاري وأمين عام الجامعة د. مثنى طالب الرفاعي، ونواب المدير والأمين العام المساعد للشؤون المالية عبدالله بورسلي.
وقد حضر الحفل وزراء ونواب وحشد من اهالي المتخرجين. والقى سمو ولي العهد كلمة في المناسبة قال فيها:
إنه حقاً ليوم ميمون في تاريخ كويتنا الغالية، يوم نحتفي جميعاً بنجاحكم وتخرجكم في الجامعة، بعد مسيرة طويلة من الاجتهاد والتحصيل والمثابرة على مدى سنوات عديدة، خلال مرحلتي الطفولة والشباب من أعماركم الزاهرة.
ويسعدني في هذه المناسبة الجليلة، ان أنقل إليكم أعزّ التهاني وأسمى التبريكات، مصحوبة بخالص تمنيات صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد.
كما يطيب لي ان اوجه اليكم أطيب التهاني بهذه المناسبة السعيدة، فأنتم الشباب المتسلح بالعلم والمعرفة، الحصن المنيع للوطن، كنزه الذي لا ينضب عبر الزمن.
وأضاف سموه، قائلاً: أبناؤنا وبناتنا... أنتم اليوم تقفون على أعتاب حياة عملية، فخوضوا غمارها، واثقين بأنفسكم وقدراتكم، متوكلين على الله الذي لا يضيع أجر من أحسن عملاً، انفتحوا على التقنية والعلوم الحديثة على اختلاف مصادرها لتطوير أنفسكم ومجتمعكم والابتعاد عن الأفكار المتطرفة التي تتعارض مع منهجنا الوسطي والمعتدل محافظين على اخلاقنا وتقاليدنا الأصيلة التي ورثناها عن الآباء والأجداد.
>> أنقر لقراءة كامل المقال

عناوين أخرى
  • إعلاميات ومحاميات وأستاذات جامعيات ومدرّسات مرشحات للنيابة برامجهن تكفي لإخراج لبنان من كل أزماته... فهل يصلن؟
  • غلاف هذا العدد